الإثنين , سبتمبر 23 2019

التباطؤ الاقتصادي العالمي في خدمة التكنولوجيا الإندونيسية

أكد مستثمر إندونيسي أن هدوء النمو الاقتصادي العالمي الأخير أمر مرحب به للغاية، محذراً من المخاطر المالية التي تراكمت في الصين وخارجها.

وقال رئيس مجلس تنسيق الاستثمار في إندونيسيا “توماس ليمبونغ”: “أنا أود أن أقول حمداً لله على التباطؤ الاقتصادي العالمي”.

وأضاف على هامش منتدى الاقتصاد العالمي في دافوس السويسرية، أن ذلك يرجع من وجهة نظري إلى أن الطفرة الاقتصادية السابقة المتزامنة عالمياً جاءت بفعل بعض المخاطر المالية وخاصة في قطاع الظل المصرفي غير الخاضع للسيطرة في الصين وفقاعة أسهم التكنولوجيا والاستثمارات.

وذكر ليمبونغ أنه يعتقد أن عملية التصحيح في أسهم التكنولوجيا وحملة تخفيف الديون في الصين والتي قد تسبب التباطؤ الاقتصادي هو أمر مرحب به للغاية.

وأضاف أنه بالفعل الاقتصاد العالمي يشهد حالة من التباطؤ لكن اعتقد أن المخاطر المالية قد تراكمت قبل أن يتم معالجتها.  وتُعد إندونيسيا هي الاقتصاد الأكبر في جنوب شرق آسيا لكنها تشهد تغيير في موقفها من القوة الاقتصادية المهيمنة في الصين.

وبحسب بيانات رسمية لبنك إندونيسيا عن الربع الثاني من 2018، فإن الاستثمارات الأجنبية المباشرة الوافدة إلى إندونيسيا من الأسواق الناشئة مثل الصين تراجعت في العام الماضي. وأوضح أن الصين أصبحت الآن أكثر حذراً قليلاً في موقفها الاستثماري وسط تباطؤ اقتصاد البلاد إلى جانب نظرتها المستقبلية الأكثر ضعفاً ولا سيما في ضوء التوترات التجارية الجارية مع الولايات المتحدة.

وكان الناتج المحلي الإجمالي لإندونيسيا نما بنحو 5% سنوياً على مدى الأعوام الخمسة الماضية، ويتوقع محللون لوكالة رويترز وتيرة ارتفاع مماثلة في عام 2018.

وقال ليمبونغ إن إندونيسيا تحقق نمواً اقتصادياً بوتيرة بطيئة وثابتة لكنها لا تزال تشهد ارتفاعاً بنحو 5% سنوياً ما يعني أن حجم الاقتصاد سيتضاعف كل 14 عاماً.

شاهد أيضاً

معهد البحث والتطوير في تكنولوجيا الكوارث : ثوران بركان ميرابي وقباب الحمم البركانية مستقرة

سجل معهد البحث والتطوير في تكنولوجيا الكوارث الجيولوجية سقوط ثلاثة صخورفي ذروة جبل ميرابي يوم …

 
shisha
sam
Al Sharif tourism
Al Sharif oud
Albasha
aljazeerah restaurant
Zahra Aljazeerah
Al Marina
royal safari
Sahid Hotel
Villa Raja
andalus
jumaira
bandar
judi
juri
jumbulu
 
error: المحتوى خاضع لحماية الحقوق،ونسخك للمحتوى يعرضك للعقوبة القانونية