الأربعاء , أكتوبر 23 2019

في إندونيسيا، بطاقة هوية لأصحاب المعتقدات القديمة

أعلنت وزارة الداخلية في إندونيسيا أنها ستصدر هوية وطنية جديدة مخصصة لأصحاب المعتقدات القديمة من غير أتباع الديانات الكبرى المعتمدة، وذلك عملا بقرار أصدرته المحكمة الدستورية.

وسيشار في الهوية الخاصة إلى أن حاملها يؤمن بوحدانية الإله دون تخصيص اسم معتقده.

وتضم إندونيسيا نحو 190 مجموعة تتبع معتقدات قديمة متوارثة منذ ما قبل وصول الديانات الكبرى. وبينما تقدر الحكومة عددهم بنحو 140 ألف شخص، يقول بعض أتباع تلك المجموعات إن عددهم أكثر من ذلك.

في محافظة بانيوماس يإقليم جاوا الوسطى، تعيش عائلة بنو كلينغ محتفظة بطقوس ومعتقدات توارثتها منذ القرن 15 عن جدها. تقول روايات إن جد العائلة اختلف مع سلاطين جاوا المسلمين آنذاك فاعتزلهم وأتباعه وأهله في هذه القرية، ليتكون لديهم معتقد مزجوا فيه بين ما وصلهم من بعض تعاليم الإسلام وتقاليد قديمة.

وقد تثير الهوية الجديدة جدلا بين أفراد بعض المجموعات، فقد اعتنق بعضهم الإسلام أو المسيحية أو غيرهما. وربما يوجد في العائلة الواحدة من ظل محافظا على تقاليد أسرته الموروثة، وآخر التحق بالمدارس الحكومية أو الدينية ولم يعد يشارك في تلك الطقوس القديمة.

شاهد أيضاً

الأدب الإندونيسي الإسلامي يدخل عالم السينما

ينظر ممثلو الأدب الشعبي الإندونيسي المعروف باسم “ساسترا إسلامي” باعتباره عملية تصحيحية لعملية “التغريب والعلمنة” …

اترك تعليقاً

 
shisha
sam
Al Sharif tourism
Al Sharif oud
Albasha
aljazeerah restaurant
Zahra Aljazeerah
Al Marina
royal safari
Sahid Hotel
Villa Raja
andalus
jumaira
bandar
judi
juri
jumbulu
 
error: المحتوى خاضع لحماية الحقوق،ونسخك للمحتوى يعرضك للعقوبة القانونية